عاجل

#عاجل مأساة في بلدة لبنانية: فيروس كورونا يقتل الأب والأم والإبن

حلت فاجعة كبيرة على عائلة في بخغون الضنية ، حيث توفي المعاون اول في أمن الدولة فادي الصمد جراء إصابته بفيروس كورونا، وهو كان يخضع للعلاج في المستشفى الحكومي في طرابلس، وهو الوفاة الثالثة التي سجلت ضمن عائلة واحدة نتيجة إصابتهم بالفيروس، إذ توفيت والدته يوم أمس، بعدما كان والده توفي في 15 تشرين الأول الحالي.

ويخضع ثلاثة أشقاء من العائلة نفسها، رجلان وامرأة، للعلاج في مستشفيات طرابلس نتيجة إصابتهم أيضا بكورونا بحسب الوكالة الوطنية للإعلام.

وبحسب ما روى أحد جيران العائلة فإن زوجة المعاون أول مصابة بكورونا أيضاً وأنجبت طفلهما ولم يتمكن الوالد من رؤيته قبل رحيله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

وكالة نيوز على اخبار غوغل
زر الذهاب إلى الأعلى